منتديات العراق

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي سنتشرف بتسجيلك

شكرا

ادارة المنتدي

منتديات العراق

ساعة

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» بلاوي محافظ بغداد صلاح عبد الرزاق
الأحد مارس 06, 2011 3:07 pm من طرف حميد البغدادي

» بعد ان ساند الازهر تظاهرات مصر.فماهو موقف مرجعية النجف من تظاهرات العراق.ارجو التثبيت
الأحد فبراير 06, 2011 7:34 pm من طرف البياتي

» الفرق بين سياسيوا مصر وتونس وسياسيوا العراق ..
الأربعاء فبراير 02, 2011 8:42 am من طرف البياتي

» والله الف والف البوعزيزي بالعراق لكن لم يوجد شعب مثل تونس ينتفض لهم
الأربعاء يناير 19, 2011 6:04 pm من طرف البياتي

» جعفر الابراهيمي صحوة ضمير ام لعبة جديده للتبرير ؟؟؟
الأربعاء يناير 19, 2011 5:54 pm من طرف البياتي

» مؤتمر الأديان في النجف والمراجع العظام...قراءة وتحليل
الأربعاء يناير 19, 2011 1:41 pm من طرف البياتي

» نحن العرقيين بحاجة الى ( بن عزيزي ) يحرق نفسه كي نصحو من سباتنا
الأربعاء يناير 19, 2011 9:42 am من طرف البياتي

» انقل لكم بيان صادر من امين عام الانتفاضة الجماهيرية في العراق
الثلاثاء يناير 18, 2011 8:12 pm من طرف البياتي

» ائمة الضلال وجهل المجتمع //ارجو التثبيت
الثلاثاء يناير 18, 2011 5:51 pm من طرف البياتي

تصويت

سحابة الكلمات الدلالية

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 14 بتاريخ الإثنين يونيو 24, 2013 6:18 am

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 408 مساهمة في هذا المنتدى في 255 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 85 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو عهد غازي فمرحباً به.


    مقتدى الصدر خارج على القانون..يادولة القانون ..

    شاطر

    البحري

    عدد المساهمات : 11
    تاريخ التسجيل : 03/04/2010

    مقتدى الصدر خارج على القانون..يادولة القانون ..

    مُساهمة من طرف البحري في الثلاثاء أبريل 06, 2010 11:17 am

    مقتدى الصدر خارج على القانون..يادولة القانون ..



    [size=21]طالما سمعنا رئيس الوزراء نوري المالكي وهو يتبجح بأنه الراعي للقانون وانه سيبني دولة المؤسسات وانه لا احد فوق القانون والقانون فوق الجميع والكل تحت طائلة القانون عبارات رنانة وخطابات مدوية كان يستعرض بها المالكي عضلاته وهو يتبجح بأنجازاته الوهمية في تحقيق الامن في العراق رغم ان القاصي والداني يعلم انه لا فضل للمالكي في الامن النسبي الذي تحقق في العراق فقد صادر المالكي جهود غيره حيث ان الكل يعلم ان محافظة الانبار كانت هي المصدر الرئيسي للارهاب والقتل بفعل استيلاء تنظيم القاعدة على هذه المحافظة التي لولا انتفاظة عشائرها بزعامة الشيخ ابو ريشة الذي طردتنظيم القاعدة من الانبار ثم امتداد ثورته ضد تنظيم القاعدة الى مناطق بغداد السنية كالعامرية والغزالية والاعظمية التي كانت اوكارا للأرهاب والتي لم يكن المالكي او احد افراد حكومته يجرؤ على دخول الانبار اواي من مناطق بغداد السنية... هذه الثورة التي قادتها عشائر الانبار والتي بفضلها استطاع الشيعة دخول الانبار وسلوك الطريق البري الى سوريا والذي كان سابقا محرم عليهم بل واستطاعوا زيارة اصدقائهم واقاربهم في المناطق السنية التي لم تحررها الحكومة من قبضة تنظيم القاعدة بل ان اهلها هم من حرروها بدماء ابنائهم وبجهودهم التي صادرها المالكي الذي ادعى انه هو من وفر الامن والاستقرار وهو من جعل الناس تدخل الى المناطق التي كانت ساخنة رغم انه هو بجيوشه لم يكن يستطع دخولها فكيف يدعي انه هو من اعطى ووفر الامان الا يعلم ان فاقد الشيء لا يعطيه نعم ان المالكي قاد حملة ضد مليشيا مقتدى الصدر والتي لم يكن يقوم بها لولا المطالب الشعبية وتعالي الاصوات المطالبة بردع هذه المليشيات المجرمة خصوصا بعد احداث كربلاء في الزيارة الشعبانية والتي اججت الشارع العراقي ضد مقتدى الصدر وعصاباته

    ولكن المالكي الذي كان ينادي بالقانون وبدولة القانون وان القانون فوق الجميع لم يطبق شعاراته على ارض الواقع فكان يطبق قانونه على الافراد الذين خدعهم مقتدى واستزلهم ليرتكبوا جرائمهم رغم ان القانون يعتبر مقتدى هو المحرض والمؤسس لهذه العصابات وكل جرائمها يتحمل وزرها مقتدى الصدركما ينص على ذلك القانون العراقي وكل القوانين والاعراف .. لكن قانون المالكي كان يطبق على الضعفاء فقط وكان يجامل مقتدى الصدر في خطاباته بكل وقاحة وبشكل عجيب فلم يحصل في تأريخ البشرية ان تتم محاربة جماعة متمردة مجرمة من جهة ويقدم الاحترام والتبجيل لزعيم هذه العصابة ولا يجرؤ احد على المساس به من جهة اخرى .. واليوم وبعد كل الدماء التي سفكت والاعراض التي انتهكت والاموال التي هدرت نشاهد المالكي والذي يدعي انه رجل القانون وراعي دولة القانون يفاوض ويتملق الى شخص خارج على القانون ويريد ان يجعله شريكا له في العمل السياسي الاتدري يانوري المالكي يامن تدعي الشرف والنزاهة ان مقتدى الصدر هارب من القضاء العراقي وهو حسب تعبيرك خارج على القانون وعليه مذكرة القاء قبض بتهمة قتل السيد مجيد الخوئي والتهمة ينص عليها القانون العراقي باعدام مقتدى الصدرحسب المادة 406 من قانون العقوبات ام انك لا تدري يا زعيم دولة الفافون.....
    [/size]

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 26, 2017 7:08 am